الأربعاء، 28 ديسمبر، 2011

النستولوجيا الثورية والمواطن المصري


أكتب هذه التدوينة وكلام في السر كنت بسمع واحد على القهوة قام وبدأ في الخطاب في الناس ويكلمهم عن الثورة والأناركية والأشتراكيه والمجعلص من الكلام فبهت الجميع ولم يفهموا شيئا ولكنه أعتقد أن بصمتهم أنهم فهموا وصدقوا وبايعوه على ما يقول فبدأ بالهدوء ودفع حساب حجر المعسل ومشي

سئلت الناس بعد ما مشي حد فهم حاجة قالوا لي ده عيل أهبل من بتوع الثورة صدمت من فكرة الناس عما قاله هذا الشاب الذي أعتقد انه كان عنده رسالة وأراد توصيلها فبدأت في مناقشات الناس بالبلدي وبدأ الكل يتشارك في الحديث ويوضح ما الذي يريده وأحلامه ورؤيته ووجدت تفاعل من ناس بسطاء  ولكن فهمين كل حجه (المصري واعي بطبعه)

تذكرت بعد الخروج من القهوة مقال علاء الأسواني 6 خطوات لإفشال الثورة وأني أؤمن انه يجب البعض من جلد الذات للتكملة والوصول بالثورة لنهاية سعيدة قررت كتابة 6 خطوات لإفشال الثورة عن طريق الثوار

1-          التعالي في الحديث مع البعض عن أهداف الثورة وإتهام الناس بالغباء دون مناقشتهم فقط لأنهم اختلفوا معنا في الرأي.

2-          الانغلاق في مواقع التواصل الاجتماعي والشعور ان الشارع كله يدعم أفكارنا ونفاجئ دائما ان الشارع له معطيات أخرى تماما نحن من يجب مراعاتها وليس هم .

3-          كل الثورات في العالم ثورات شبابية (يعني مجبناش التيهه)وكل الثورات لا تكتمل إلا بالدعم الشعبي من كل الفئات والشعور بالمن الدائم لمن حولنا اننا قمنا بثورة أكبر خطأ.

4-          تدمير شخصيات ساهمت بالثورة بأيدينا فقط لأخطاء تحدث من قبلهم وكلنا خطاء ولازم ندي فرصة للناس ووقفهم معانا مش لأخطاء نتعامل معاهم بالنبذ والأمثلة كثيرة

5-          الحديث الدائم لبعض النشطاء بطريقة فيها قلة أحترام مع من هم أكبر منهم تحت مبدأ أنت مين أنا الي عملت الثورة تعطي الناس في البيوت أننا مش متربين وكلنا شفنا بعض النشطاء يتكلمون بطريقة تثير الأعصاب ولا تفيد الثورة ولكن على العكس نخسر بسببها الكثير.

6-          يجب علينا الاتفاق والتجمع حول أفكار ورؤى حتى لانكون فقط طريقتنا هي مظاهرات كل جمعه مختلفة الطلبات تحت العديد من الإتلافات التي لا تؤمن إلا بنفسها فقط .

7-          رقم سبعة ده لمن سيقرأ هذه التدوينة ليخبرني في النهاية أن بها الكثير من الأخطاء الإملائية أيوه أنا فاشل إملاء.

مما سبق كلها أسباب وقد يكون هناك أكثر منها لفشل هذه الثورة ويجب أن نتعلم جميعا تقبل الأخر بأي شكل من الأشكال كي لا نفتت فتفتت الثورة ونصبح في حيس بيس ...تجمعوا ولا تفرقوا يرحمكم الله

هناك تعليق واحد:

  1. المشكله اننا اول مره نعمل ثوره , فمش عارفين نعمل ايه بالضبط و وقعنا في اخطاء كتيره من ساعة ما وافقنا على المجلس العسكري , فبقترح نعمل كتاب "كيف تعمل ثوره" نكتب فيها كل خبراتنا عشان الاجيال اللي جايه تستفيد من خيبتنا في الثوره دي

    ردحذف