السبت، 5 نوفمبر، 2011

أحمد سبايدر (رجل من هذا الزمان)؟؟

أحمد سبايدر ..رجل من هذا الزمان يشهد الجميع للثورة المصرية أنها ثورة فوق المقاييس ثورة دللت أن شعب مصر مازال شعب البطولات والأمجاد وانه حقق بهذه الثورة الشئ الكثير ولقد خرج لنا من هذه الثورة أبطال كثر من أهم أحمد سبايدر محارب الساموراي العظيم...أقصد محارب الماثونية الأشهر عالميا الذي أخذ على عاتقة الدفاع عن هذا الوطن أمام جحافل الماثونين الذين يهجمون علينا من كل حدب وصوب هذا السبايدر قاتل وقاتل ومات وعاش مع توفيق عكاشة رجل المواقف الصعبة (صاحب موقعة الجذمة) ودافع عن المصريين وخرج علينا عدة مرات ليؤكد أن علاقته الوطيدة بالمجلس العسكري وعلى ما أعتقد أنه قائد سلاح ردع الماثونية في الجيش ...سؤال للمجلس العسكري العظيم كيف تأتي سيرتكم العطرة على لسان هذا السبايدر؟؟!! ...
ويا سبحان الله لقد أكرمنا الله باثنين سبايدر بعد الثورة واحد صاحب( موقعة السفارة )والتاني صاحب( موقعة هاتلي أمارة ) لمحاربة الماثونية يخرج علينا هذا السبايدر ليخبرنا قصص خرافية لا ترتقي حتى لأطفال في الحضانة لا يفهم توجه السياسي فلا هو مع النظام البائد ولا هو مع أي أنظمه فقط محارب اخذ على عاتقة محاربة الماثونيه لا أعرف ولا يعرف الكثيرين هل هذه وظيفة مثلا أم أنها مجرد هواية بعد الظهر ولا تتوقف هوايات هذا الشخص الأسطورة ولكن أنتقل إلى كتابة الشعر فيخرج علينا بقصيدة يتحدث فيها إلى مصر في الموبيل (طب هيا مصر يا فنان رقمه كام إنشاء الله )وبعدين مصر هتكلمك أنته ليه يا باشا ..أه نسيت أنته في المجلس صحيح.. طب أيها الأسبيدر المصريون بيقلولك أرحمنا مبقناش مستحملين طلتك البهية في التلفزيون هينور من بعدك أ كل ما مر في هذا المقال جاء في خاطري عندما كنت أشاهد أحد المسلسلات بعنوان (رجل من هذا الزمان) لأشاهد الكثير من العظماء تجمعوا في فترة زمنية سابقة في تاريخ مصر ليكونوا تاريخ لهذا الوطن العظيم ... فبهت وفكرة كثيرا هل ؟؟!!عندما يؤرخ ويذكر هذا الجيل بثورته العظيمة هل سيذكر هذا الأسبيدر مع هذا الجيل كأي شئ حتى ولو ذكر كاسبيدر..أستغفر الله العظيم...

هناك تعليق واحد:

  1. المشكله بجد انه واخد من وقتنا اكتر مما يستحق . ده صرصار .. هى خبطه بالشبشب و تكمل حياتك عادى

    ردحذف